شكر و امتنان

 

إلــى شـــركائنــا الأفاضــل:

آباء و أمهــات و أوليــاء أمــور تلاميذ مؤسســة النــافورة للتعليــم الخصــوصــي،

السلام عليكم و رحمــة الله و بــركاته
و بعــد،

     فسعيــا من إدارة المــؤسســة إلــى مــواصلــة كل أشكــال التواصــل مع شــركائها في تدبيــر الشأن التربــوي و علــى رأسهم الأســر الكريمة التي تمثلــونها، و تعميــقا لرابــط الاحتـــرام و التقديــر المتبــادل التي ميــزت تفاعلنــا الهادف إلى ضمان حيــاة مدرسيــة مــوفقــة لأبنــائنا و بنــاتنــا، نــرى من الواجب إحــاطتكم  علمــا بما تم إنجــازه خلال هذه الفتــرة الاستثنــائية و العصيــبة من طــرف الطاقمين التربوي و الإداري الســاهــرين على ضمان استمــرار العمــل الدراسي بأشكــال مختلفــة تطلبت منا التنــويع و التأقلــم مع ظروف المرحلــة و مستجداتها و طوارئها. 

   فقــد بادر الفريقان، و منذ صدور قرار التوقيف الرسمي للدروس الحضورية و تعويضها بالدراسة عن بعد، إلى وضع خطــة لتنزيــل قرارات الوزارة الوصيــة بالشكل الذي يضمــن للتلميذ حقــه من التعلمــات الهادفة، و مواصلــة تثبيت مكتسباته المعــرفيــة، حيث تــم تخصيص مسطحات تفاعلية و استثمــار مجمــوعة من  التطبيقــات التواصليــة لتقديم مختلف الأنشطة التعليمية ـ التعلميــة المسطــرة بالمنهاج الدراسي لهذا الموسم.

 و قــد أفــرزت هذه الاجتهادات تقديم كــم هائل من الدروس و الأنشطة التــربويــة التفاعليــة منها المكتـوب، و المسمــوع، و المرئــي ـ المسمــوع. و في هذا الصــدد لا بــد من التنــويــه بالمجهــودات الجبــارة التي بــذلتهــا كــل الأطــر التربويــة العاملة بالمؤسســة حيث كان الأمــر يتطلب في كثيــر من الأحيــان التواصــل و الإعــداد لساعــات طــوال تفــوق بكثيــر الزمــن الذي كانت تقتضيــه العملية التربوية في صيغتها الحضوريــة. 

 و لــم تتــردد إدارة المــؤسســة في صــرف مستحقات كل العاملين بهــا و تقديم أسمــى عبارات الشكر و الامتنــان لهم تثمينــا لما قدموه وما زالوا يقدمونه من تضحيــات.

 شـــركاؤنا الأعــزاء،

   لا تفــوتنــا الفرصــة لنعبــر لكم على مشــاعــر التقديــر و الاحتــرام لكل ما أبديتمــوه من تفــاعــل إيجــابي مع إكــراهات المرحلــة و ظروفهــا الصعبــة، و على مشاركتنا الدائمة في تأطيــر أبنائكم و بناتكم في إطــار ما تفرضــه متطلبــات التعليــم عــن بعــد.

   نســال الله عــز و جــل أن يرفع عنــا هذا البلاء في أقــرب وقت حتى نعــود لحيــاة مدرسيــة تزخــر بالتــواصــل التربــوي المباشــر، و نحظــى بلقاء بناتنا و أبنائنا بيــن أحضان مؤسســتهم  "النــافــورة".

و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

دامــت لكــم و لذويــكم الصحــة و العافيــة.

ادارة المؤسسة